أدبيات

“السيدة قطنة” بقلم: منار دُهل – جازان

Advertisements


امراة في غاية الرقة، لك أن تتخيل نعومتها المُفرطة
عندما تنظُر إليك تصبح مِثل العشب الذي مسهُ قطر الندى،
إنها مُهيبة..

امرأة القطن المغزول مثل الغمامةٍ البيضاء أو كـ حلوى القُطن الطرّي
..
لديها قلبٌ شفاف، نعم هذا أدق وصف لحد رقتها التي لا تتطلب الكلام بل التأمل بشاعريّه، كما أن هذا الوصف لجمالها الداخلي..

لونها اللؤلؤي النادر لا يشبه إلا قمرًا قد اكتمل، إنها غيمه بدِيعة تُلاحقك تريد أن تُشرع المطر على حياتك..

إن حياتي سماءٌ مُلبدةٌ بالغيوم بسببها يا غيمتي..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى