محليات

على مستوى الشرق الأوسط.. “أسياد” تفوز بجائزة أفضل شركة للشحن البحري في قطاع المواد السائبة

Advertisements

مسقط – العربي

اختيرت أسياد للنقل البحري كأفضل شركة للشحن البحري في قطاع المواد السائبة، وذلك في حفل توزيع جوائز “ذا ماريتايم ستاندرد 2021” في نسخته الثامنة الذي أقيم مساء أمس الإثنين في دولة الإمارات العربية المتحدة، تتويجًا للجهود المتميّزة في تعزيز قطاع النقل البحري ودورها المحوري في ضمان واستدامة سلسلة التوريد العالمية.

  كما كُرم خلال الحفل الدكتور إبراهيم بن بخيت النظيري، الرئيس التنفيذي لأسياد للنقل البحري والحوض الجاف، بجائزة الإنجاز المتميز في النقل البحري.

وجاء فوز أسياد للنقل البحري بجائزة  أفضل شركة للشحن البحري في مجال المواد السائبة اعترافًا وتقديرًا لمكانتها وتفوقها اللوجستي، ودورها المحوري في ضمان استدامة ومرونة سلسلة التوريد والتواصل مع الأسواق العالمية عبر خطوط ملاحية منتظمة من خلال تطبيق أحدث الممارسات العالمية والحلول التقنية، ومواكبة المتغيرات المتسارعة في سلسلة التوريد رغم التحديات التي فرضتها جائحة كورونا.  كما جاء اختيار الدكتور إبراهيم النظيري بجائزة التميز في مجال الشحن تثمينًا وتقديرًا لقيادته الإدارية الناجحة ومساهماته الدؤوبة في دفع عجلة نمو  قطاع النقل البحري.

وبهذه المناسبة، قال الدكتور إبراهيم النظيري الرئيس التنفيذي لخدمات أسياد للنقل البحري والحوض الجاف: إن حصولنا على هذه الجوائز على مستوى الشرق الأوسط وأسواق شبه القارة الهندية يعكس الخطوات النوعية والبرامج والمبادرات المبتكرة والممارسات العالمية التي قمنا بتطبيقها، ليس في سبيل تحسين وتعزيز عملياتنا التشغيلية فحسب، وإنما لتطوير وتعزيز القطاع اللوجستي بأكمله، كما أنه يؤكد على فهمنا العميق لاحتياجات عملائنا المحليين والإقليميين والعالميين،  ومواكبة تطلعاتهم عبر التخطيط الاستراتيجي المستقبلي الذي نتبناه في عملياتنا التجارية والتشغيلية.

وأكد النظيري على التزام مجموعة أسياد بتحقيق المزيد من الإنجازات النوعية وتعزيز الأداء المتميز والمكانة الريادية التي يحظى بها القطاع اللوجستي وتحقيق التكامل بين خدمات الشحن البحري لمختلف البضائع العامة والحاويات وتقديم تسهيلات لوجستية متكاملة، بما يخدم المجتمع التجاري العالمي وجعل السلطنة مركزًا لوجستيًا عالميًا.”

هذا وكان الدكتور إبراهيم النظيري، قد تحدث خلال كلمته الافتتاحية في مؤتمر “ستاندرد ماريتايم” للناقلات البحرية السنوي السادس عن السياسات والضوابط التي تبنتها مجموعة أسياد بهدف إيجاد توازن بين استمرارية أعمالها واستدامة الحياة البحرية وفق أعلى المعايير العالمية للمحافظة على سلامة البيئة، وتطرق إلى أهم المبادرات لتحقيق أهداف التنمية المستدامة في مجال النقل البحري، امتثالا لسياسة المنظمة البحرية الدولية (IMO) الرامية إلى خفض الانبعاثات الغازية.

كما استعرض فرص الأعمال الجديدة والحالية التي تقدمها أسياد للنقل البحري والحوض الجاف لعملائها الحاليين والمحتملين، والحوافز لاستقطاب الاستثمارات الأجنبية وتشجيع رؤوس الأموال المحلية والعالمية على الاستثمار خاصة في أعمال الحوض الجاف.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى