الدول العربية

المستوطن الإسرائيلي يسرق ويعتدي والاحتلال يحميه

Advertisements

وكالات – العربي

أصيب 12 فلسطينيا بجروح متفاوتة بعد أن هاجم مستوطنون ، منازل الفلسطينيين في بورين جنوبي نابلس.

وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة، غسان دغلس، إن “8 مواطنين أصيبوا بالاختناق، و4 تم الاعتداء عليهم بالضرب، بعدما هاجم أكثر من 30 مستوطنا منزل المواطن إبراهيم عادل عيد شرق بورين بحماية جيش الاحتلال، وتصدى لهم الأهالي وسط اندلاع مواجهات”.

وأضاف أن المستوطنين أضرموا النار في أراضي الفلسطينيين.

وقال منسق اللجان الشعبية والوطنية لمقاومة الجدار والاستيطان، راتب الجبور إن “المواطنين حاولوا الوصول إلى أراضيهم التي وضع فيها المستوطنون خزانات للمياه لسقي الأشجار التي زرعوها في منطقة العطارة المحاذية لمستوطنات ‘أفيجال‘ و‘سوسيا‘ و‘متسبي يائير‘ المقامات على أراضي المواطنين”.

وأضاف أن “المستوطنين هاجموا المواطنين بحماية جيش الاحتلال الإسرائيلي، ومنعهم من الوصول إلى تلك الأراضي، وقاموا بإخراجهم بالقوة”.

والجدير بالذكر أن المستوطنين استولوا على نحو 300 دونم تعود ملكيتها لعائلات حمد عواد، وعبد ربه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى