منوعات

الإعدام لشاب إماراتي قتل والده بـ 36 طعنة وصدم سيارة شقيقه لعرقلة إسعافه

Advertisements

متابعة: خالد البدواوي

‏أصدرت محكمة جنايات العين في دولة الإمارات، اليوم، الحكم بالإعدام قصاصًا على شاب إماراتي أدين بقتل والده بـ 36 طعنة، وإتلاف سيارة شقيقه وذلك بصدمها بسيارته عمدًا عدة مرات بهدف منعه من إسعاف والده المجني عليه للمستشفى.

وحكمت عليه بمعاقبته بالإعدام قصاصًا بعد إصرار أولياء الدم على طلب القصاص ورفض العفو عن المتهم.

‏وفي التفاصيل ووفق الشهود والتحريات، كان المتهم يدأب على طلب المال من والده المجني عليه الذي كان يعطيه أحيانًا ويمنعه أخرى لعلمه أن المتهم يستخدمه في شراء المؤثرات العقلية.

وكان المتهم يعتدي على والده بالضرب كلما امتنع عن تزويده بالمال لشراء المؤثرات العقلية (المخدرات).

وقد صدر حكم سابق بحق الجاني في قضية التعاطي حيث أودع للعلاج من الإدمان في إحدى المصحات.

وفي يوم الواقعة التي حدثت بعد صلاة التراويح خلال شهر رمضان الماضي استدرج المتهم المجني عليه إلى باحة المنزل بحجة الحديث معه، وما إن اقترب منه بمسافة مناسبة حتى قام بطعنه 36 طعنة بواسطة مشرط حاد ‏في أنحاء مختلفة من جسده.

وعندما شاهد شقيق المتهم الواقعة من شرفة غرفته نزل إلى بهو المنزل، حيث قام بوضع والده في سيارته محاولاً إسعافه، ولكن المتهم اقتحم فناء المنزل بسيارته وصدم سيارة شقيقه عدة مرات حتى أصبحت غير قادرة على الحركة.

من جهة أخرى، أبلغ الأخ الثاني؛ الذي كان متواجدًا خارج المنزل؛ الشرطة بعد أن سمع صوت صراخ والده وهو يتحدث معه عبر الهاتف المتحرك، وكان يعلم أنه متوجه للحديث مع المتهم في فناء البيت وأن الأخير اعتاد الاعتداء عليه بالضرب، كما حضر شقيق المجني عليه ونقل والده إلى المستشفى ولكنه كان قد فارق الحياة بسبب الإصابات البليغة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى