دول الخليج

اتفاق خليجي بريطاني على المضي قدماً لاتفاقية التجارة الحرة بين الجانبين خلال 2024

أكد معالي الأستاذ جاسم محمد البديوي، الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، على أن هناك اتفاق خليجي بريطاني يؤكد أهمية المضي قدماً في إنهاء جولات المفاوضات لاتفاقية التجارة الحرة بين الجانبين، والسعي نحو توقيع هذه الاتفاقية خلال العام الحالي.

جاء ذلك التصريح بعد لقاء الأمين العام بمعالي السيد جوناثان رينولدز، وزير الدولة للأعمال والتجارة في المملكة المتحدة، اليوم الأربعاء الموافق 10 يوليو 2024م، في مدينة لندن.

وفي بداية اللقاء، قدم الأمين العام خالص التهاني والتبريكات لوزير الدولة للأعمال والتجارة البريطاني بمناسبة توليه مهام منصبه الجديد، متمنياً له كامل التوفيق والنجاح.

كما تم خلال اللقاء استعراض عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، أبرزها علاقات التعاون الاقتصادية والتجارية بين مجلس التعاون والمملكة المتحدة وسبل تعزيزها وتطويرها. كما تم متابعة سير مفاوضات اتفاقية التجارة الحرة بين الجانبين، حيث أكد الجانبان في هذا السياق تطلعهما لتسريع وتيرة مفاوضات اتفاقية التجارة الحرة، وسرعة عقد الاجتماعات الدورية بين كبار المسؤولين للانتهاء من فصولها والتوقيع عليها خلال السنة الجارية، بما يسهم في تعزيز التعاون والشراكة الاستراتيجية بين مجلس التعاون والمملكة المتحدة.

وأشار الأمين العام في تصريحه إلى أنه لمس اهتماماً كبيراً من الحكومة البريطانية الجديدة ورغبةً صادقة في إنهاء جولات المفاوضات لاتفاقية التجارة الحرة، وهو ما عبر عنه وزير التجارة البريطاني بأن يتم التوقيع عليها قبل نهاية عام 2024م.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى